يوم الأربعاء 5:12 صباحًا 28 أكتوبر، 2020

الم في المبايض وماني داريه حمل ولا ايش

عندك الم بمنطقة الحوض باستمرار تعالى شوفى ليه , الم بالمبايض و ما ني داريه حمل و لا ايش

من المؤلم بالنسبة للمراة الشعور بالم بمنطقة الحوض باستمرار و لكن الاسباب =قد يصبح مجهول و لمعرفته الاسباب =بالمقال

 

ألم المبايض ربما تكون له سبب مرضية عديدة و حلول كثيرة، فما الذي عليك معرفته و ما هي

أهم المعلومات بهذا الخصوص اليك التفاصيل بالموضوع الاتي.

قد لا تشعر المرأة بأي خلل بالمبايض اثناء حياتها و لا تشعر بوجودها من الأصل، و ربما تشعر

بانزعاج و ألم في المبايض من فترة لأخرى. فما الذي يحدث كافة المعلومات فيما يلي:

أسباب الم المبايض

هنالك عدة سبب محتمل لألم المبايض، و هذي اهمها:

1 مرض التهاب الحوض

مرض الحوض الالتهابي هو مرض ربما ينتشر ليطال الرحم و المبايض و حتى قنوات فالوب. و غالبا ما

تتسبب بكتيريا تنتقل جنسيا بهذا المرض مثل الكلاميديا، او عوامل ثانية =مثل الإصابة بالتهاب

بعد الولادة و التعرض للإجهاض.

وهنا يحتاج الأمر لاستشارة الطبيب، الذي ربما يعالج المرض فقط باستعمال المضادات الحيوية.

2 التواء المبيض

قد يصاب النسيج الذي يربط المبيض بجدار البطن بنوع من الالتواء او الانحناء، و ذلك النسيج

يحتوي على اوعية دموية و أعصاب، الأمر الذي يتسبب بالم المبايض.

وتزداد فرص الإصابة بالتواء المبايض إذا ما كان لدى المرأة اكياس على المبايض. و يجب التدخل

الطبي الفوري هنا خوفا من موت المبيض نتيجة انقطاع امداد الدم عنه.

3 بطانة الرحم المهاجرة

بطانة الرحم المهاجرة، أو ما يسمى بالانتباذ البطاني الرحمي هو عبارة عن حالة تنمو فيها

أنسجة الرحم خارج الرحم، بمناطق مختلفة من الجهاز التناسلي والبطن.

وقد تتسبب هذي الحالة بالإصابة بألم المبايض و الام بالبطن خاصة خلال فترة الحيض، و لهذه

الحالة حلول علاجية كثيرة تساعد المرأة على السيطرة عليها مع الوقت و تخفيف اي الم ناتج

عن الإصابة.

4 الم التبويض

قد لا تشعر بعض النساء بعملية التبويض التي تجري شهريا لديهن، بينما تشعر نساء اخريات

بنوع من الألم خلال التبويض، و هو الم ربما يستمر لدقيقة او حتى ساعات.

وغالبا ما يترافق الم التبويض مع اعراض ثانية =مثل الغثيان و النزيف و زيادة الإفرازات المهبلية.

والحل هنا غالبا هو بحبوب منع الحمل التي تمنع حصول تبويض من الأصل.

5 سبب اخرى

وقد يخرج الم المبايض نتيجة حالات و مشاكل صحية اخرى، مثل:

وجود اكياس على المبايض، خاصة عندما تكبر هذي الأكياس او تبدا بالتمزق.

متلازمة بقايا المبيض و التي تصيب عادة النساء اللواتي خضعن لعملية استئصال المبيض او قناة

فالوب.

الألم الرجيع، وهي حالة يصبح الألم الفعلي بها بعضو بينما يشعر الشخص بالألم بعضو

اخر بدلا من المنطقة المتضرر فعليا.

ألم الدورة الشهرية.

الإصابة بألياف بالرحم.

الحمل المنتبذ أو الحمل خارج الرحم.

متى عليك استشارة الطبيب؟

يجب عليك استشارة الطبيب بشكل فوري عند الشعور بأي من الأعراض الاتية مع الم المبايض:

الام مستمرة بمنطقة الحوض.

دورة حيض طويلة تستمر اكثر من 7 ايام، او كثافة غير طبيعية بالدورة الشهرية، بحيث تحتاج

المرأة لتغيير الفوطة الصحية مرة كل ساعة و لعدة ساعات متتالية.

خثرات دموية كبار الحجم مع دم الحيض.

نزيف بين دورات الحيض، او نزيف مهبلي بعد بلوغ سن انقطاع الطمث، او نزيف مهبلي اثناء

الجماع.

ظهور دم بالبول.

قشعريرة و حمى و تعرق ليلي.

غثيان و تقيؤ.

علاج الم المبايض

بعد تشخيص الاسباب =و راء الم المبايض عبر الفحوصات اللازمة، يتم اللجوء الى احد الخيارات

العلاجية المتاحة الاتية:

مراقبة الحالة باستمرار من قبل الطبيب دون اي تدخل طبي او جراحي، خاصة اذا كانت المرأة لا

تعاني من اية اعراض مزعجة مرافقة.

جراحة التنظير لاستئصال اي اكياس بالرحم او على المبيض كانت ربما تسببت بالم

المبايض.

 

الم بالمبايض و ما ني داريه حمل و لا ايش

الالم بالمبايض و ما ني داريه حمل و لا ايش

الم بالمبايض و ما ني داريه حمل و لا ايش

14 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.